search-form-close
  • خام برنت: 71,76$-0,02%
  • سعر الصرف: 1 € = 138.35 دج (سعر البنك), 210 دج (السوق الموازية)
  • حالة الطقس

الجزائرـ خلافات في صفوف الأطباء المقيمين ورفض لقرار العودة لأداء المناوبات

  • facebook-logo twitter-logo

الجزائر ـ TSA عربي: لم يلق قرار المكتب الوطني للتنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين الجزائريين، والمتعلق باستئناف المناوبات الإستعجالية اليوم الأربعاء، ترحيب نسبة كبيرة من الأطباء المقيمين الذين اعتبروا القرار بماثبة خطوة إلى الخلف في حركتهم الاحتجاجية المتواصلة منذ سبعة أشهر. مؤكدين رفضهم لهذا القرار الذي تم إعلانه دون الرجوع الجمعية العامة للتنسيقية التي تضم 11 مستشفى جامعي. وهو الإجراء الذي يخالف مبدأ التشاور والأخذ براي الأغلبية منذ بداية الحركة شهر نوفمبر الفارط.

ورفضا للقرار المكتب الوطني للتنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين الجزائريين، أصدرت تنسيقية الأطباء المقيمين لقسنطينة، بيان لها عشية أمس الثلاثاء، تؤكد ضمنه رفضها لقرار العودة لمناوبات الاستعجالية بعد مقاطعتها منذ تاريخ 29 أفريل الفارط. وعبرت تنسيقية قسنطينة رفضها لقرار المكتب الوطني الذي تجاوز تقاليد اتخاذ القرارات الكبرى على مستوى التنسيقية، بالرجوع الى مبدا التصويت عبر الـ 11 مستشفى جامعي، داعين إلى ضرورة أن يعرض القرار على التصويت، كغيره من القرارت التي تم اتخاذها في وقت سابق.

كما أكد الأطباء المقيمون لقسنطينة، استمرارهم في مقاطعة المناوبات الليلة إلى أجل غير محدد. مؤكدين حرصهم على ضرورة العودة إلى الجمعيات العامة، والتزامهم بالتسمك بمطالبهم التي يرفعونها منذ سبعة أشهر. وفي انتظار تنائج ردود فعل باقي فروع التنسيقية عبر 11 كلية، يتأكد ظهور الانشقاق والخلاف بين الأطباء المقيمين الذين استطاعوا خلال سبعة أشهر من الوقوف في وجه الوزارة الوكيد وحدتهم و تضامنهم فيما يتعلق بالقضية التي يرفعونها منذ أشهر.

للإشارة فقد كان المكتب الوطني لتنسقية الأطباء المقيمين، قد أعلن أمس الثلاثاء رجوعه عن قرار مقاطعة المناوبات في خطوة للتهدئة الخلاف مع وزارة الصحة والسكن وإصلاح المستشفيات التي علقت قرار العودة الى طاولة الحوار على شرط عودة الأطباء الى أداء المناوبات الاستعجالية.

close