search-form-close
  • خام برنت: $67,29+1,64%
  • سعر الصرف: 1 € = 140,14 دج (سعر البنك), 207,5 دج (السوق الموازية)
  • حالة الطقس

الجزائرـ كعوان: “لسنا رؤساء تحرير ولا مفوضين سياسيين على حرية التعبير”

  • facebook-logo twitter-logo

 الجزائر ـ TSAعربي: نفى وزير الاتصال جمال كعوان، تدخل هيئته في الخط الافتتاح لوسائل الاعلام الجزائرية، مؤكدا: “نحن لا نمارس  أية ضغوطات على وسائل الاعلام، و  لا ندخل  في خطها الافتتاحي”، مضيفا “لسنا مفوضين سياسيين  على حرية التعبير”.  في المقابل، حمّل كعوان المؤسسات الإعلامية مسؤولية الالتزام بضوابط و قوانين المهنة التي تمنع أي مساس بالأشخاص.

وقال جمال كعوان في حوار له عبر الإذاعة الوطنية بمناسبة اليوم العالمي للإذاعة، بأن الدستور الجزائري يكفل في مادته الـ50حرية التعبير للصحافة كما أن رئيس الجمهورية يسهر شخصيا على تكريس هذا الحق. مستدركا بأنه لا يمكن للصحافة أن تكون محترفة إلا اذا التزمت بأخلاقيات المهنة، وذلك بالابتعاد عن الإساءة والمساس بالأشخاص قائلا “لا يمكن المساس بشخصية الرئيس كما لا يمكن الإساءة بأي مواطن عادي”.

من جهة أخرى أكد وزير الاتصال، حرص الدولة على الاستمرار في دعم الصحافة الجزائرية قائلا “لا يمكن استمرار الصحافة بدون دعم الدولة”، و ذلك من خلال القنوات المالية المباشرة (صندوق الدعم)، و غير المباشرة (الاشهار). موضحا تراجع مستوى الدعم بسبب الأزمة الاقتصادية التي مست الجزائر منذ سنوات، والتي قال بأنها تفرض على المؤسسات الإعلامية البحث عن قنوات دعم جديدة وفعلية بعيدة عن دعم مؤسسات الدولة. مؤكدا انخفاض رقم أعمال المؤسسات الاقتصادية بحوالي 60 بالمائة و هو ما يؤثر حسبه على نسبة الاشهار الموجهة للجرائد التي بات عليها التحرك وفق السوق الجزائرية الجديدة التي تعمل اليوم ضمن اطر و معطيات جديدة لا تلائم السياسة التي كانت منتهجة سابقا.

كما عدد ضيف الإذاعة أشكال الدعم المباشرة الأخرى للصحافة المكتوبة والتي حصرها في الاستفادة من  الاشهار المؤسساتي وأسعار الطبع مشددا على إلزامية تحمل الصحف الجزائرية جزءا من مسؤولياتها والبحث عن  موارد خاصة لتجاوز الصعوبات “فمن غير المعقول أن يرتبط وجود الصحف بالاستفادة من الاشهار العمومي” يقول المتدخل.

close
close