search-form-close

الجزائر – جيلالي سفيان : أعضاء البرلمان الأوروبي استخدموا الحراك للتودُد لناخبيهم

  • facebook-logo twitter-logo

الجزائر-tsaعربي: ضمن ردود الأفعال الرافضة لمصادقة البرلمان الأوروبي على قرار يدين ما أسماه “حقوق الإنسان في الجزائر”، قال رئيس حزب جيل جديد، جيلالي سفيان، “إذا كانت أوروبا تريد حقًا مساعدة الجزائر ، عليها المساعدة في عملية إعادة الأموال المسروقة.

وأضاف جيلالي سفيان في تدوينة على حساب “توتير” اليوم الخميس 28 نوفمبر “استخدام الحراك الجزائري من قبل أعضاء من البرلمان الأوروبي كان فقط لأجل التودد إلى ناخبيهم وليس خدمة للجزائر”، وتابع “نعم لتضامن الشعوب ولكن ليس بأي ثمن”.

وأثارت مصادقة البرلمان الأوروبي يوم الخميس في ستراسبورغ (مقر البرلمان الاوروبي على لائحة حول الوضع السياسي في الجزائر ردود فعل قوية، حيث اعتبرتها وزارة الشؤون الخارجية “تدخلا في الشؤون الداخلية لدولة ذات سيادة”.

وفي تصعيد لافت وغير مسبوق، هدّدت الجزائر بمراجعة العلاقات مع أوروبا، إذا جاء في بيان وزارة الخارجية “الجزائر تحتفظ لنفسها بالحق في مباشرة تقييم شامل ودقيق لعلاقاتها مع المؤسسات الأوروبية”.