search-form-close
  • خام برنت: 71,76$-0,02%
  • سعر الصرف: 1 € = 138.35 دج (سعر البنك), 210 دج (السوق الموازية)
  • حالة الطقس

الجزائر ـ 4 قتلى، طرق مقطوعة، وفيضانات .. هذه حصيلة سوء الأحوال الجوية

  • facebook-logo twitter-logo

الجزائر ـ TSA عربي: شهدت مختلف ولايات الوطن الشمالية منها والجنوبية ،  خلال الـ24 ساعة الأخيرة، أمطارا طوفانية و زوابع ورياح تجاوزت سرعتها الـ80 كلم/سا، مما تسبب في عدد كبير من الحوادث  الخطيرة على مستوى الطرقات الوطنية و المحلية خلفت 4 قتلى ، إضافة إلى انهيارات و تسربات و فيضانات، تسببت في خسائر مادية معتبرة عبر مختلف الولايات، خاصة باتنة، البليدة، المدية، تيبازة، تسمسيلت، الجلفة والعاصمة، و ذلك حسب ما كشفه مصدر من  مكتب المديرية العامة للحماية المدنية في تصريح لـ “TSA عربي”.

سوء الأحوال الجوية يخلف 4 قتلى في حوادث المرور

وحسب ذات المصدر، فقد سجلت مصالح الحماية المدنية، 2638 تدخلا عبر مختلف ولايات الوطن، نجدة للمواطنين من جراء سوء الأحوال الجوية التي تسببت في مقتل شخصين في حادث مرور في ولاية غرداية، إضافة الى وفاة طفل في مستغانم و رجل آخر في جيجل  بسبب  حوادث المرور التي سببتها سوء الرؤيا  على مستوى الطرقات. كما تم انقاض عدد كبير من المواطنين الذين حاصر هم ارتفاع منسوب المياه  في  سياراتهم على مستوى ولايات باتنة و الجلفة وتسمسيلت.

المدية تيبازة البليدة أكثر الولايات الشمالية تضررا

وسجلت كل من ولايات المدية ، تيبازة، العاصمة و البليدة ، أكبر عدد من  الحوادث الناتجة عن الساقط الكبير للأمطار، حيث  شهدت هده الولايات عديد الفيضانات والانهيارات وتسربات المياه في البنايات والمحلات.

 ولاية البليدة كانت من أكثر الويات تضررا من سوء الأحوال الجوية التي   ضربت البلاد خلال الساعات الماضية، وذلك حسب ما أكده المكلف بالاعلام على مستوى مديرية الحماية المدينة للولاية “عادل زغيمي” في تصريح لـTSA عربي. الذي أكد تواجد عناصر الحماية في حالة تأهب قصوى بسبب سوء الأحوال الجوية الذي تسبب في عديد الكوارث.

وأكد عادل زغيمي بأن حادث انهيار الجسر الرابط بين منطقتي واد العلايق و   موزاية على الطريق الوطني رقم 4، لم يؤد لأية خسائر مادية أو بشرية ما عدا سقوط منصة الجسر، التي سقطت تمام الساعة الرابعة ونصف فجرا من نهار اليوم.

كما تسببت الأمطار حسب ذات المصدر في غلق عدد من الطرقات على مستوى الولاية و يتعلق الامر بالطريق الوطني رقم 1، الرابط بين الشفة والمدية بسبب ارتفاع منسوب المياه التي أدت الى انسداد الطريق على مستوى النفق الأول حيث يتم حاليا  العمل على امتصاص المياه من اجل تحرير الطريق التي تشهد شللا كليا لحد الساعة .

الطريق الوطني الرابط بين بوفارك و الجزائر العاصمة، أيضا يشهد انسداد  بسبب ارتفاع منسوب المياه، و هو نفس حال الطريق الرابط بين بوفاريك و منطقة سيدي عايب و أيضا المنطقة البرية بوفاريك .

و اعتبر محدثنا ان اخطر حادث شهدته الولاية هو تسرب المياه داخل محول للطاقة الكهربائية بمنطقة حي البور ببلدية مفتاح، و هو المحول الذي يزوّد كل من خميس الخشنة ومفتاح و الرويبة بالكهرباء حيث لاتزال المنطقة  تشهد تذبذبا كبيرا في التزويد بالكهرباء.

 أيضا تسبب تساقط الامطار القوي المصحوب الرياح على مستوى الولاية ـحسب ذات المصدرـ في غرق أربع “سكانات فوضوية” بشكل كلي على مستوى منطقة سيدي الكبير في البليدة حيث تم اجلاء السكان دون تسجيل أية خسائر بشرية.

باتنة .. انقاض 8 أشخاص حاصرتهم الفيضانات

من جهة أخرى سجلت ولاية باتنة عديد  الكوارث  في شكل فياضانات و انهيارات و تسرب للمياه  للبنايات و المحلات التجارية، كما تم انقاض 8 اشخاص كانوا محاصرين بسبب ارتفاع منسوب المياه، وذلك حسب ما أكدته المديرية العامة للحماية المدنية.

خلّفت الاضطرابات الجوية القوية التي مست ولاية باتنة (شرق البلاد)، ما بين يومي السبت إلى الاحد، عديد الإضرابات في حركة المرور عبر مختلف بلديات الولاية و دوائرها، و ذلك بسبب ارتفاع منسوب المياه في الطرقات و الاحياء، نتيجة وصول نسبة تساقط الامطار إلى 50 ملم/سا. مما أدى الى سلسلة من الانهيارات والفيضانات والتسربات وانسداد الطرقات الداخلية والخارجية للولاية، حسب ما أكدته مديرة الحماية المدنية في لاباتنة.

وحسب تصريح للمكلف بالإعلام للمديرية العامة للحماية المدنية، الملازم الأول حسان يحي الشريف، فقد تسبب التساقط القوي للأمطار، إلى ارتفاع منسوب الميا ه عبر مختلف شوارع باتنة وكذا الى المنازل والمحلات التجارية وعدد من المؤسسات العمومية و انسداد الطريق الوطني رقم 5 .

كما تسبب ارتفاع نسبة المياه أمام مصلحة حفظ الجثث في المستشفى الجامعي لباتنة في عرقلة المرور دون تسجيل أي خسائر مادية، و هو نفس الحال بالنسبة للمركب الثقافي ب”حي كشيدة” بلدية باتنة، حيث تسرب مياه الامطار الى داخل منزل مدير الثقافة.

و سجلت مصالح لحماية المدينة أثقل حصيلة خسائر في الولاية، على مستوى بلدية “جرمة”، حيث تسبب ترسب المياه لمخازن احدى المزارع في خسائر جسيمة لصاحب المزرعة قدرت بـ 1800 رزمة تبن، و 115 قنطارعلف و 115 قنطار علف مطحون.

 

close