search-form-close

الجزائر – مديرة مؤسسة النشر والإشهار : “مهمة صعبة تنتظرنا”

  • facebook-logo twitter-logo

الجزائر-tsa عربي: إعترفت آسيا باز، المديرة العامة لمؤسسة النشر والإشهار بالنيابة، بصعوبة المهمة التي تقع على عاتقها، وذلك في ظل الوعود التي أطلقها الرئيس عبد المجيد تبون (74 عامًا) بترقية قطاع الإعلام والتوزيع العادل للإشهار العمومي بين مختلف المؤسسات الإعلامية العمومية والخاصة.

وقالت آسيا باز، اليوم الخميس، خلال مراسيم تسلم مهامها الجديدة، بالنيابة، على رأس المؤسسة الوطنية للاتصال والنشر والإشهار خلفا لمنير حمايدية، بإشراف الأمينة العامة لوزارة الاتصال فاطمة الزهراء الطيب زريمي، بأن “تحديات كبيرة جدا ومهمة صعبة للغاية تنتظرها”.

كما أكدت في نفس السياق بأنها سوف تحظى بمساعدة عمال وموظفي وإطارات المؤسسة لرفع التحدي الذي ينتظر هذه الأخيرة، لافتة في نفس الوقت إلى أن تطوير المؤسسة “يمر حتما عبر المورد البشري وكذا من خلال تفهم كل العمال والنقابة والشركاء الاجتماعيين”.

وبالنسبة للمديرة العامة بالنيابة الجديدة فإن نجاح المؤسسة “هو نجاح للجميع”، داعية الجميع إلى تفهم وضعية المؤسسة والعمل جماعيا في هذه المرحلة للحفاظ بصفة خاصة على مناصب الشغل.

وفي أول خطاب له خلال مراسيم أداء اليمين الدستورية في 19 ديسمبر الماضي، تعهد تبون بـ “العمل بكل جد لحل مشكل الإشهار العمومي بصفة نهائية وجعله وسيلة لدعم حرية الإعلام والإبداع ودعم الصحف الإلكترونية وتشجيع المؤسسات الإعلامية”.