search-form-close

الجزائر – منتج حاول الانتحار حرقا داخل مقر قناة دزاير

  • facebook-logo twitter-logo

الجزائر – TSA عربي: يتواجد المنتج يوسف قوسم، مدير Go Films، في مستشفى دويرة غرب الجزائر العاصمة، بعد محالة الانتحار حرقا داخل مقر تلفزيون دزاير، الاثنين 7 جانفي.

ووفقاً لمصادر قريبة من القناة المملوكة لرجل الأعمال علي حداد ، فإن المنتج جاء ليطالب  بدفع مستحقاته المالية، بعد إنتاج سلسلة من الكاميرات الخفية ومسلسلات، التي بثتها القناة سنة 2016.

وحسب نفس المصدر، فقد حضر يوسف قوسم الذي يملك عقودا مع القناة رفقة محاميه من أجل لقاء المدير الحالي لمجمع Media Temps، عبروس اوتودارت، والذي تولى المنصب بعد رحيل المدير السابق محمد حاكم.

ورد عليه مدير المجمع بالقول بأنه ليس على علم وأنه بحاجة إلى الاتصال المدير السابق، ليرد عليه قوسم بالقول إنه يتعامل مع مؤسسة وليس مع أشخاص.

وفي قمة الغضب، نزل المنتج إلى الطابق السفلي حيث دورة المياه، ورش نفسه بالبنزين قبل أن يضرم النار في جسده، ومن حسن الحظ تمكن أعوان الأمن من إطفاء ألسنة اللهب ونقله الى مستشفى دويرة.

ومن جهتها أصدرت قناة دزاير نيوز بيانا مساء الثلاثاء، أكدت فيه أن المنتج تم استقباله من طرف المدير العام الجديد، السيد عبروس اوتودارت وطمأنه بشأن معالجة طلبه من طرف الإدارة.

غير أن إدارة القناة تفاجأت –بحسب البيان- بأن السيد قوسم أخفى عند دخوله زجاجة صغيرة من العصير تحتوي على البنزين ، وحاول أن يضرم النار في نفسه، مع سرد للوضعية المالية بين الطرفين.

وقالت القناة إنها أصدرت البيان من أجل سرد الحقائق ووضع حد للتكهنات الخبيثة وتنوير الرأي العام حول نزاع تجاري، والذي تحول للأسف إلى دراما، يضيف البيان، الذي أكد أيضا أن اهتمام إدارة القناة حاليا هو صحة السيد قوسم.