search-form-close
  • خام برنت: 64,62$-3,51%
  • سعر الصرف: 1 € = 138.35 دج (سعر البنك), 210 دج (السوق الموازية)
  • حالة الطقس

الطاهر بن بعبيش: “إرحلوا قبل أن يطالبكم الشعب الجزائري بالمحاسبة”

  • facebook-logo twitter-logo

الجزائر – TSA عربي: أكد رئيس حزب “الفجر الجديد”، الطاهر بن بعيبش، أن “أحسن قرار يتخذه الأشخاص الذين هم في السلطة، يكمن في الرحيل، لأن مطالب الشعب سترتفع في قادم الأيام لتصل إلى حد المطالبة بمنعهم من مغادرة البلاد والدعوة إلى محاسبتهم”.

وقال بن بعيبش في تصريح لـ”TSA عربي” اليوم الخميس 14 مارس،: ” تابعت الندوة الصحفية التي عقدها الوزير الأول، نور الدين بدوي، بمعية نائبه رمطان لعمامرة، حقيقة أعتقد أن الخطاب المسوق له، يدل على حالة التخبط وفشل رهيب ظهر في ظرف قياسي، كما لاحظت تعبير يشبه الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي عندما قال أنا فهمتكم”.

وأضاف في السياق “يتحدثون عن ندوة وطنية دون أن يقدموا آجالا لها ولا من هم الأشخاص الذين سيشاركون فيها هذا غير معقول”، مشددا ” إقرارهم بالتقصير مع الشباب في السابق، كلام تجاوزه الزمن لأن لغة الشارع أصبحت أقوى منهم. هم يضيعون الوقت وفرص أخرى”.

ويعتقد رئيس حزب الفجر الجديد أن مطالب الشعب الجزائري سترتفع في حال تعنت السلطة في الاستجابة لمطالبهم، مشيرًا إلى أن من خرج إلى الشارع ليس مجرد أساتذة أو أطباء وإنما شعب بكامله وبكل أطيافه بالملايين وبالتالي يجب أن يُحكّم من هم في السلطة عقولهم لاتخاذ مخرج قريب”.

وأبّرز محدثنا في السياق” الأكيد أن تنظيم الإنتخابات في الوقت الراهن لن تأتي بنتيجة ويجب الذهاب نحو إجماع وطني بشكل سريع لأن الجزائر ستعيش بعد 28 أفريل المقبل فراغ دستوري رهيب، لأن الرئيس ستنتهي عهدته”.

وعليه يقول الطاهر بن بعيبش أنه من “الأفضل أن ينسحب هؤلاء قبل أن ترتفع المطالب الشعبية” مؤكدًا “اليوم يطالبونهم الشارع بالرحيل لكن غدًا لا ندري ومن الممكن أن نسمع دعوات لمحاسبتهم وعدم تركهم يغادرون البلد”.