search-form-close
  • خام برنت: 71,76$-0,02%
  • سعر الصرف: 1 € = 138.35 دج (سعر البنك), 210 دج (السوق الموازية)
  • حالة الطقس

فلسطين: تفاصيل مجزرة الصهايينة في مليونية العودة

  • facebook-logo twitter-logo

الجزائر – TSA عربي: في ذكرى النكبة .. نكبة أخرى تضاف الى مسار القضية الفلسطينية، بعد أن عاش الفلسطينيون مجزرة حقيقية على يد قوات الاحتلال الصهيوني استشهد فيها ما لا يقل عن 59 فلسطينيا وجرح أزيد من 2700 آخرين بينهم 13 صحفيا و225 طفلا و79 سيدة.

أرقام تؤكد همجية الصهاينة بدعم من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي نقل السفارة الأمريكية الى القدس معلنا بذلك عن فصل جديد، يطبعه مزيد من الانتهاك لحقوق الفلسطينيين، في وقت أدار العرب وجوهم للقضية التي ظلت لعقود يطلق عليها بالمركزية، بل وبعضهم لم يكلف نفسه حتى التنديد.

وكان عشرات الآلاف من الفلسطينيين قد احتشدوا أمس الاثنين على الحدود -خاصة شرقي غزة- في الذكرى السبعين لنكبة فلسطين، وفي إطار ما سمي “يوم العبور”. ووقعت مواجهات في بعض النقاط عندما حاول شبان فلسطينيون اختراق السياج الحدودي.

وبسبب كثرة المصابين، ناشدت وزارة الصحة في غزة السلطات المصرية إمداد المستشفيات بالأدوية والمستلزمات الطبية. كما وجه وزير الصحة الفلسطيني جواد عواد نداء عاجلا إلى دول العالم ومنظماته للعمل على إيقاف المجزرة التي تقترفها إسرائيل ضد المتظاهرين العزل على الشريط الحدودي لقطاع غزة.

وطالب الوزير عواد منظمة الصحة العالمية والصليب الأحمر الدولي والأمم المتحدة بالعمل على كبح جماح آلة القتل الإسرائيلية.

الفلسطينيون يشيعون الشهداء

وفيما يستمر الفلسطينيون في تشييع شهداء غزة، اليوم الثلاثاء من المقرر أن تتواصل فعاليات مسيرة العودة الكبرى، عند السياج المحيط بالقطاع، كما ينتظر خروج مظاهرات في الضفة الغربية، احتجاجا على المجزرة في غزة، بعد الإعلان عن إضراب شامل وثلاثة أيام حداد في الضفة الغربية.

استدعاء تركيا وجنوب إفريقيا سفرائهما لدى تل أبيب وواشنطن

 

وكانت كل من تركيا وجنوب افريقيا أولى الدول التي أدانت المجزرة، فقد قامت تركيا باستدعاء سفرائها لدى تل أبيب وواشنطن، وجنوب إفريقيا باستدعاء سفيرها في إسرائيل.

وقال أمين سر اللجنة المركزية لحركة “فتح” جبريل الرجوب، في بيان، إن “الحركة تثمن عاليًا الموقف الذي اتخذته تركيا وجنوب إفريقيا، رفضًا للجريمة الإسرائيلية التي ارتكبت اليوم بحق أبناء شعبنا الفلسطيني، وكذلك الموقف الأميركي بنقل السفارة إلى القدس المحتلة”.

تضامن التركيين

وعكس العديد من الدول العربية، سارع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى اعلان الحداد في تركيا 3 أيام تضامنًا مع الفلسطينيين واحترامًا لشهدائهم، وقال أردوغان، “أعلنا حدادًا وطنيًا لثلاثة أيام تبدأ الثلاثاء في البلاد من أجل التضامن مع إخوتنا الفلسطينيين”.

وأكد عزم تركيا الوقوف إلى جانب الفلسطينيين، مشيرًا إلى تنظيم “تجمع جماهيري ضخم ضد الظلم” يوم الجمعة المقبل في مدينة إسطنبول، وتجمعات جماهيرية الأحد في ولاية ديار بكر (جنوب شرق) للتعبير عن التضامن مع الفلسطينيين، متعهدًا بجعلها بشكل متواصل.

كما اتشحت كبريات الصحف التركية بالسواد، اليوم الثلاثاء، حدادا على ضحايا المجزرة التي ارتكبتها اسرائيل ضد المتظاهرين الفلسطيينين، في قطاع غزة، بالتزامن مع مراسم نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

وطغى اللون الأسود على صدر الصفحات الأولى، حيث كتبت “حرييت” اسمها بالأبيض على خلفية سوداء، عوضا عن الأحمر، وكذلك فعلت صحف “صباح” و”ملييت”، و”بوستا”

“وطن” فيما كتبت صحيفتا “يني شفق” و”ستار” عناوينها االرئيسية (المانشيت) على خلفية سوداء.

close