search-form-close
  • خام برنت: $65,50+1,18%
  • سعر الصرف: 1 € = 135,85 دج (سعر البنك), 208 دج (السوق الموازية)
  • حالة الطقس

نكبة ثانية للقدس ..

  • facebook-logo twitter-logo

نفذ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ما لم يفعله من سبقوه على رأس البيت الأبيض، لقد أعلن اليوم الاربعاء أن القدس عاصمة لإسرائيل، متحديا كل الشعوب العربية والاسلامية، حتى لا نقول حكامهم المغلوبين على أمرهم، قرار سيكون بمثابة نكبة ثانية وطعنة أخرى للقدس الشريف. 

قد يحرك القرار مشاعر المسلمين وقد تنطلق جحافل من الشعوب في كل الدول العربية في مسيرات تحرق وتدوس على العلم الاسرائيلي، لكن التجارب السابقة بينت أن النهاية تكون نسيان بالتقادم فلك الله أيها القدس الشريف. 

خروج الفلسطينيين

 مباشرة بعد هذا القرار اتفق الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية على ضرورة خروج الجماهير للتعبير عن غضبها من التوجهات الأميركية تجاه القدس المحتلة، لكن ذلك سيكون بعد أسبوع تام من القرار أي يوم الاربعاء المقبل. 

محمود عباس قال إنه سيتخذ قرارات مهمة إذا أقدمت واشنطن على خطوة تدعم سيادة إسرائيل على القدس، لكنه لم يفصح عن فحوى القرارات. 

الأمم المتحدة تندد 

من جهته قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل سيهدد السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، معتبرا أن وضع القدس لا يمكن تحديده إلا عبر التفاوض. 

وأضاف غوتيريش أن القدس مرتبطة بالحل النهائي بين الفلسطينيين والإسرائيليين، مؤكدا أنه سيبذل قصارى جهده لإقناع القادة الفلسطينيين والإسرائيليين بالعودة إلى المفاوضات.

وأشار غوتيريش إلى أنه لا بديل عن حل الدولتين واعتبار القدس عاصمة لكل من إسرائيل وفلسطين، مشددا على أنه لا توجد خطة بديلة.

close
close