search-form-close

فيديو – أساتذة وطلبة بصوت واحد ضد العهدة الخامسة بالجزائر العاصمة

  • facebook-logo twitter-logo

الجزائرـTSAعربي: يتواصل حراك الجامعات اليوم الثلاثاء 5 مارس، عبر كل التراب الوطني، في رد واضح من الطلبة و الأساتذة الجامعيين الذين انضموا اليوم للإحتجاجات في وقفات سلمية عبر  مختلف الجامعات ، على رسالة ترشح الرئيس المنتهية عهدته عبد العزيز بوتفليقة لعهدة خامسة.

حيث عاد طلبة الجامعة المركزية يوسف بن خدة إلى إلهاب ساحة أودان في مسيرة حاشدة انطلقت منذ ساعات، ضمت طلبة من كل التخصّصات قادمين من كل معاهد وجامعات العاصمة، رافعين شعارات التغيير وأصوات الشعب الرافضة لتمرير العهدة الخامسة.

ووسط تعزيزات أمنية مشددة، لاتزال منذ ساعات تحاول منع تقدّم المحتجين نحو شارع ديدوش مراد ونهج محمد الخامس، يواصل حشد مسيرة اودان بمئات الطلبة القادمين من مختلف الجامعات. وأمام الاطواق الأمنية المحيطة بمكان الاحتجاجات والمتأهبة لأي انفلات، يواجه الطلبة عناصر مكافحة الشغب بشعارات قوية تؤكد تمسك الشارع بمطلب رحيل النظام و رفض الخامسة و رفض كل عهود و التزامات بوتفليقة للشباب الذين لايزالون الى هذه الساعة يرددون ” يسقط النظام”، ” طلبة لسنا ارهابيون” ، “لن نزيدك سنة أخرى فلترحل الأن”..

شعارات الطلبة ساندتها وقفة أساتذة جامعيين عبر مختلف الجامعات بما فيها الجامعة المركزية وجامعة الجزائر 3 دالي براهيم الذين رفعوا لافتتا كانت أكثر عمقا و اكثر قوة “وطني ليس للكراء”، “الجزائر بالشعب و للشعب”.. عبارات حملت رسالة النخبة في الرد على اسقاط النظام لإرادة الشعب، واسراره على الاستفزاز.

وتجدر الإشارة الى أن مسيرات الطلبة المتواصلة منذ الاحد 3 مارس عبر مختلف الولايات لاتزال محافظة على سلميتها وثباتها على رفض الخامسة، و رغم بعض التصادمات التي شهدتها ساحة اودان بين الطلبة وعناصر مكافحة الشغب ظل طوت التهدئة يرتفع بين الطلبة و ظل شعار “سلمية، سلمية” الغالب على الحراك.